رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads

السجن المشدد 6 سنوات لربة منزل و7 لشقيقها بتهمة قتل نجلة شقيقيهما في بنها

الثلاثاء 11/يناير/2022 - 05:11 م
أرشيفية
أرشيفية
أحمد عبد العظيم
طباعة
أسدلت محكمة جنايات بنها، الستار فى واقعة مقتل طفله عمرها 11 عاما على يد عمتها وعمها ضربا حتى الموت بحجة تأديبها، حيث قضت الدائرة الثانية بمحكمة جنايات بنها بمعاقبة المتهمه الأولى بالسجن المشدد 6 سنوات، وللثانى 7 سنوات بتهمة ضرب نجلة شقيقيهما "طفلة 11 عاما"، حتى الموت بقرية كفر مويس، بدائرة مركز بنها .

صدر الحكم برئاسة المستشار عادل على ماهر رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين أحمد محمد عبدالقادر عوض ومجدى نبيل شفيق نصر الله، وسامح أحمد عبدالوهاب، وكان المستشار فخري خيري المحامي العام لنيابة شمال بنها الكلية، قد أحال ربة منزل وشقيقها "مسعف"، إلى محكمة الجنايات بتهمة القتل العمد بغير سبق أصرار أو ترصد نجلة شقيقهما المتوفى، طفلة عمرها 11 عاما، حال كونهما مسؤولين عن ملاحظتها وتربيتها بزعم قيامها بسرقة مبلغ نقدي وحال اكتشاف المتهمه الأولى ذلك أبلغت المتهم الثانى وقام على إثر ذلك بتوثيق يدها وقدميها بالحبال وأحضر أداتين "عصا وسلك كهربائي"، وتعدى عليها بأن سدد لها عدة ضربات بأنحاء متفرقة من جسدها، وتعدي عليها بالأداة "سلك كهربائي"، وذلك بإيصاله بمصدر كهربي وصعقها به بأنحاء متفرقة بجسدها وقامت المتهمه الأولى بالتعدي عليها بالضرب ركلا بالأرجل فأحدثا بها الإصابات الموصوفة بتقرير الطب الشرعي والتي أودت بحياتها. 

تلقى مدير أمن القليوبية، إخطارا من مأمور مركز شرطة بنها، يفيد ورود إشارة من المستشفى بوصول طفلة تدعى "ر . أ . م"، 11 عاما مقيمة بقرية كفر مويس، دائرة المركز، جثة هامدة أثر إصابتها بهبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف بعضلة القلب ووجود بعض الإصابات المتفرقة في جسدها بإدعاء الأنتحار والسقوط من الطابق الثانى.

وتوصلت التحريات إلى أن وراء إرتكاب الواقعه عمة الطفلة المجنى عليها وتدعى "ه . م . م"، 65 سنه ربة منزل، وذلك بتعذيبها المستمر لها بالضرب بقصد تأديبها كما استعانت عمتها بشقيقها عم المجنى عليه، ويدعى "س . م . م"، 35 سنه "مسعف"، بضربها بعصا خشبية وصعقها بالكهرباء مما أدى إلى وفاة الطفلة وقام عمها بنقلها للمستشفى وأدعى انها سقطت من الطابق الثانى سكن عمتها بقصد الإنتحار.

وألقى القبض على المتهمان وبمواجهتهمما اعترفت عمة الطفله أن المجنى عليها تقييم معها منذ عامين بعد وفاة والدها وسفر والدتها للخارج وانها قامت بضربها أكثر من مرة بعصا خشبيه بحجة تأديبها، كما أعترف المتهم الثانى بقيامه بتعذيب الطفله بالصعق بالكهرباء وعندما فارقت الحياة قام بمساعدة شقيقته عمة الطفلة بالقائها من الطابق الثاني لإيهام أجهزة الأمن أنها اقدمت على الإنتحار، وقررت النيابة العامة حبسهما وتقديمهما للمحاكمة فقضت المحكمه بحكمها السابق.
                                           
ads
ads