رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads

برقية شكر وتقدير للرئيس السيسي من مؤتمر العمل العربي

الخميس 25/مايو/2023 - 09:23 م
النائبة سولاف درويش
النائبة سولاف درويش
عصام النجار
طباعة
أعربت النائبة سولاف درويش رئيس لجنة المرأة بمنظمة العمل العربية، عن سعادتها وشكرها لفخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي لرعايته للمؤتمر والمشاركة في اعمال الدورة 49 لمؤتمر العمل العربي والذي أكد في كلمته التي القاها نيابة عنه معالي وزير القوي العاملة حسن شحاته على الجهود المخلصة التي تقوم بها مصر لخدمة القضايا العربية .
وأشار الرئيس الى أهمية دور منظمة العمل العربية في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة لمواجهة التحديات والمتغيرات المتلاحقة التي تتطلب المزيد من العمل في بناء مستقبل أفضل لامتنا العربية. 
اضافت لقد جاء تقرير المدير العام لمنظـمة العمل العربية بعنوان " الحوار الاجتماعي بين تحديات الحاضر وآفاق المستقبل "، والعالم يشهد العديد من التحديات التي يجب علينا مواجهتها بالوحدة والتضامن الفكرى والتنموي البناء.
معربة عن سعادتها علي هذا التوجه القومي مشيرة الى تزامن هذه الدعوة من قبل المدير العام للحوار بين اطراف العمل واوضحت انها تواكب ما تشهده مصر الآن من اجتماعات للحوار الوطني ويشارك فيه جميع فئات الشعب للوصول الى خطط واستراتيجيات حديثة في ظل إقامة الجمهورية الجديدة في مصر.
اشارت النائبة سولاف درويش الي تضمن جدول اعمال المؤتمر مناقشة العديد من الأنشطة والتقارير البناءه لخدمة أطراف الإنتاج الثلاثة في دولنا العربية.
ومن أهمها توفير مظلة الحماية الاجتماعية وتطوير آليات التشغيل ونظم التدريب الفنية .
وقالت لا بد أن أشير الى ما تم انجازة داخل لجنة شئون عمل المرأة من ندوات وأنشطة بناءه تستهدف رفع كفاءة رائدات الاعمال وكان من ثمارها إعلان صلاله الذى أقر الاستراتيجية العربية لعمل المرأة حتى عام 2030.


اشادت النائبة سولاف درويش بتقرير المدير العام لمنظمة العمل العربية محل النقاش والحوار في هذا المؤتمر الذي يأتي محل النقاش والحوار في هذا المؤتمر الذي يأتي هذا العام تحت عنوان " الحوار الإجتماعي  مابين تحديات الحاضر وافاق المستقبل" والذي يتزامن مع إطلاق السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي مجموعة من المكاسب العمالية خلال احتفالية عيد العمال  ، وكذلك انطلاق فعاليات جلسات الحوار الوطني والذي تشارك فيه كل القوى الوطنية، حول  أولويات العمل الوطني بحثا عن مساحات مشتركة لمختلف أطراف العملية الإنتاجية،  والمجتمع المصري كافة بما يدعم مسيرة العمال والتنمية، ورؤية مصر ٢٠٣٠ ، حيث تتضمن محاور قضايا تخص ملف العمل ايضا ، وهو مايؤكد اهتمام الدولة المصرية.

وفي ختام الكلمة قالت
 لا يسعني الا أن أشكر المدير العام على رعايته لهذه الأنشطة واتقدم بالشكر لكل من ساهم في انجاحها واحتضان أنشطتها المتميزة ولكم جميعا التحية والتقدير 
متمنيين لامتنا العربية الخير والرخاء والسعادة.
                                           
ads
ads