رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads

بسبب حرب أوكرانيا .. صندوق النقد يتوقع تباطؤ حاد فى الاقتصاد العالمى

الخميس 23/يونيو/2022 - 12:14 م
الحياة اليوم
محمود نسيم
طباعة
بسبب تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية تأثر الأقتصاد العالمى بدرجه كبيرة ومن الممكن أن تتسع الفجوة كلما أستمرت الحرب بين البلدين.

توقع صندوق النقد الدولى في تصريحاته الأخيرة التي صدرت يوم الثلاثاء  بأن "الآثار الاقتصادية للحرب تنتشر على نطاق واسع" واصفا إياها بالزلزال المدمر .

وأن الاقتصاد العالمي يتوسع  بنسبة 3.6٪ في كل من 2022 و 2023، وهو تباطؤ حاد عن النمو البالغ 6.1٪ في عام 2021. وتعكس التوقعات الجديدة انخفاضًا قدره 0.8 و 0.2 نقطة مئوية، على التوالي، من توقعات يناير/ كانون الثاني.


تفترض التوقعات أن الحرب لا تزال محصورة في أوكرانيا، وأن المزيد من العقوبات على روسيا لا تستهدف قطاع الطاقة الضخم فيها، وأن آثار الوباء تستمر في التلاشي.

وقال صندوق النقد الدولي إن الصراع سيضرب أوكرانيا وروسيا بشكل أكبر.

وتوقع أن ينكمش الاقتصاد الأوكراني بنسبة 35٪ هذا العام، في حين أن جهود الغرب لمعاقبة روسيا ستتسبب في انكماش اقتصادها بنسبة 8.5٪، لأن الحرب تسببت في ارتفاع أسعار الطاقة والسلع الأساسية الأخرى، مما أدى إلى تفاقم مشاكل سلسلة التوريد وتغذية التوقعات بتضخم مستمر، فإن آثارها ستظهر في كل مكان تقريبًا.

وصرح صندوق النقد الدولى أنه من الممكن أن  يتوسع الاقتصاد العالمي بنسبة 3.6٪ في كل من عامى 2022 و 2023، وهو ما يمثل  تباطؤ حاد عن النمو البالغ 6.1٪ في عام 2021. وتعكس التوقعات الجديدة انخفاضًا قدره 0.8 و 0.2 نقطة مئوية، على التوالي، من توقعات يناير. 
                                           
ads
ads