رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
محمود عبد الحليم
رئيس التحرير التنفيذي
فريد همودى
ads

"الحياة اليوم" تنشر تقرير حصاد وزارة النقل خلال 2020

الثلاثاء 29/ديسمبر/2020 - 12:33 م
الحياة اليوم
محمود حسن السعدى
طباعة

تعطى الدولة المصرية أهمية خاصة لمشروعات قطاع النقل ضمن استراتيجيتها الطموحة لتوفير وتكامل شبكات ووسائل النقل المختلفة لخدمة مسيرة التنمية الشاملة وتحقيق التوازن بين المتطلبات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية، بالإضافة إلى تحقيق طفرة فى مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، وتوفير أعلى معايير السلامة والأمان، فضلاً عن تسهيل حركة النقل التجارى وتحفيز بيئة الاستثمار، وهو الأمر الذى تمت ترجمته فى تنفيذ عدد من المشروعات الهامة والعملاقة وفقاً لأحدث المعايير العالمية والتكنولوجيات المتقدمة.

وفى إطار سلسلة متتابعة من التقارير لرصد إنجازات الحكومة فى 2020، نشر المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، تقريراً تضمن إنفوجرافات تسلط الضوء على حصاد قطاع النقل خلال هذا العام.

وأشار التقرير إلى مشروعات الطرق، لافتاً إلى أنه فيما يتعلق بالمشروع القومى للطرق، قد بلغت إجمالى أطوال الطرق التى تم تنفيذها ضمن المشروع 625 كم بتكلفة 10.2 مليار جنيه، وذلك عام 2020.

وفى السياق ذاته، تم إنشاء طريق مزدوج فى المسافة من نفق الشهيد أحمد حمدى حتى شرم الشيخ بطول 342 كم وبتكلفة بلغت 5.6 مليار جنيه، كما تم تطوير طريق "النفق – النقب" بطول 231 كم وبتكلفة بلغت نحو 3.2 مليار جنيه.

يأتى ذلك بينما وصلت تكلفة الانتهاء من تنفيذ مشروع تطوير طريق "109كم" حتى النفق بطول 24 كم إلى 869.6 مليون جنيه، فى حين وصلت تكلفة الانتهاء من تنفيذ مشروع إنشاء طريق الخدمة بطريق "القاهرة – السويس الصحراوي" بطول 28 كم إلى 572.6 مليون جنيه.

وفيما يتعلق بإعادة تأهيل الطرق، أشار التقرير إلى أنه تم إعادة تأهيل طرق بطول 500 كم وبتكلفة 1.5 مليار جنيه وأهمها، ازدواج طريق "المنصورة – مدخل كوبرى طلخا" بطول 10 كم بتكلفة بلغت 90 مليون جنيه.

كما تم رصف ورفع كفاءة طريق "بلقاس – الستاموني" بطول 25 كم وبتكلفة 60 مليون جنيه، بالإضافة إلى الانتهاء من تطوير المرحلة الأولى والثانية من طريق "دهب – نويبع" بطول 50 كم وبتكلفة 100 مليون جنيه.

واستكمالاً لما سبق، تم رصف ورفع كفاءة طريق "سعام – كاترين" بطول 65 كم وبتكلفة بلغت نحو 315.9 مليون جنيه، وكذلك تم رفع كفاءة وازدواج طريق "الشيخ فضل – راس غارب" بطول 13 كم وبتكلفة بلغت 89 مليون جنيه.

وإلى جانب ذلك تم الانتهاء من المرحلة الأولى لرفع كفاءة طريق "المحلة – نمرة البصل – كفر الشيخ" بطول 16 كم بتكلفة 35.7 مليون جنيه.

وأشار التقرير إلى أن تكلفة توريد معدات حديثة لمواكبة التكنولوجيا المتقدمة فى مجال صيانة الطرق بلغت نحو 400 مليون جنيه، وخاصة معدات إعادة تدوير طبقات الرصف لتوفير التكلفة وتقليل مدة التنفيذ حفاظاً على البيئة.

وعلى صعيد ما تم إنجازه فى المحاور والكباري، أوضح التقرير أنه تم تنفيذ 156 كوبرى ونفق ضمن المشروعات التالية، وهى تنفيذ 4 مشروعات لإنشاء محاور عرضية متكاملة تربط شبكة الطرق شرق وغرب النيل وتساهم فى تنفيذ مخططات التنمية الشاملة الزراعية والصناعية والتجارية والسياحية فى صعيد مصر.

حيث تضمنت تلك المشروعات إنشاء محور عدلى منصور على النيل بطول 7 كم، وبتكلفة بلغت نحو 1.1 مليار جنيه علماً بأنه يشمل 7 كبارى ونفق، فضلاً عن إنشاء محور سمالوط على النيل بطول 24 كم ويشمل 30 كوبرى و17 نفق، وبتكلفة وصلت إلى 1.9 مليار جنيه.

كما تم إنشاء محور قوص على النيل بطول 19 كم ويشمل 15 كوبرى و15 نفق، بتكلفة بلغت نحو 1.5مليار جنيه، وكذلك تم إنشاء محور كلابشة على النيل بطول 23 كم ويشمل 9 كبارى و5 أنفاق بتكلفة 1.1 مليار جنيه.

وبالنسبة لأبرز المحاور، تم افتتاح محور المحمودية بطول 21 كم ليخدم 4 أحياء فى الإسكندرية ويشمل 14 كوبري، كما تم افتتاح محور الفريق العصار (مصر الجديدة- محور تحيا مصر) بطول 18 كم ويشمل 8 كباري.

وكذلك أشار التقرير لمشروعات تطوير شرق القاهرة (مدينة نصر- مصر الجديدة)، حيث تم تطوير 30 طريقاً، بالإضافة إلى إنشاء 26 كوبري.

وتطرق التقرير إلى أبرز الكبارى العلوية التى تم إنشاؤها، ومنها إنشاء 5 كبارى علوية محل الاختناقات المرورية على طريق بنها – المنصورة بإجمالى طول 3.6 كم وبتكلفة تصل إلى 1.4 مليار جنيه.

وأيضاً، تم إنشاء كوبرى دكرنس العلوى بطول 1250 كم وبتكلفة 357 مليون جنيه، وكذلك إنشاء كوبرى قلما العلوى بطول 712 متر وبتكلفة 244 مليون جنيه.

وإلى جانب ما سبق، تم إنشاء الكوبرى العلوى أعلى مزلقان السكة الحديد فى ميدان المديرية ببنى سويف بطول 540 متر بتكلفة 90 مليون جنيه، كما تم إنشاء كوبرى تقاطع طريق الصعيد الصحراوى الغربى مع طريق الفيوم بطول 700 متر، وبتكلفة تبلغ 274 مليون جنيه.

وبالنسبة لمشروعات السكك الحديدية، أوضح التقرير أنه تم التعاقد على صفقة توريد 1300 عربة مجري/ روسى بنحو أكثر من مليار يورو، وصل منها 173عربة سكك حديدية جديدة حتى الآن، وكذلك تم توريد 100 جرار سكة حديد حديث من إجمالى 110 جراراً، فضلاً عن التعاقد على توريد 6 قطارات ركاب جديدة مع شركة تالجو الإسبانية.

وبالإضافة لذلك، تم الانتهاء من التطوير الشامل لـ 80 مزلقاناً ليصبح إجمالى ما تم تطويره 497 مزلقاناً، وكذلك تم تطوير وصيانة 15 محطة ليصبح إجمالى المحطات التى تم تطويرها 176 محطة.

كما تم الانتهاء من إعادة تأهيل وتطوير 90 عربة إسبانية و97 عربة درجة ثالثة عادية، فضلاً عن تنفيذ 11 برجاً ضمن مشروعات تطوير نظم الإشارات على خطوط شبكة السكة الحديد ليصبح إجمالى عدد الأبراج التى تم الانتهاء منها 34 برجاً.

وتناول التقرير الحديث عن محطة بشتيل، والتى بلغت تكلفتها الإجمالية نحو 4.7 مليار جنيه، وتتراوح قدرتها الاستيعابية ما بين 120 ألف إلى 165 ألف راكب يومياً، بينما تبلغ مساحة الأرض المقام عليها مبنى المحطة 30 ألف م2، علماً بأن مدة تنفيذ المحطة تبلغ 3 سنوات.

ورصد التقرير مشروعات الجر الكهربائي، وأبرزها الانتهاء من المرحلة الرابعة من الخط الثالث للمترو (هارون الرشيد – عدلى منصور)، والتى بلغت تكلفتها نحو 814 مليون يورو و12,1 مليار جنيه، وتتكون من 10 محطات بطول 11,5 كيلو متر.

كما أشار التقرير إلى مشروع إنشاء المرحلة الثالثة من الخط الثالث لمترو الأنفاق (العتبة – الكيت كات – محور رود الفرج / جامعة القاهرة)، الجارى تنفيذه بتكلفة بلغت نحو 939.2 مليون يورو و9.5 مليار جنيه، ويتكون من 15 محطة بطول 17,7 كم.

وفى سياق متصل، ذكر التقرير أنه تم وصول أول 5 قطارات مكيفة ضمن مشروع تصنيع وتوريد عدد 32 قطار جديد للتشغيل على الخط الثالث لمترو الأنفاق بتكلفة 317,8 مليون يورو و640,3 مليار جنيه.

وأشار التقرير إلى مشروع القطار الكهربائى (السلام – العاشر من رمضان – العاصمة الإدارية الجديدة)، والذى بلغت تكلفته 1.5 مليار دولار و10,5 مليار جنيه، ويتكون من 16 محطة جارى تنفيذها بطول 90 كم.

وأوضح التقرير أن تكلفة مشروعى مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة والسادس من أكتوبر بلغت 2.2 مليار يورو، حيث يجرى تنفيذ مشروع مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة بطول 56,5 كم وعدد 22 محطة، بينما يجرى تنفيذ مشروع مونوريل السادس من أكتوبر بطول 42 كم وعدد 12 محطة.

وجاء فى التقرير أنه جار العمل بمشروع القطار السريع (العين السخنة – العلمين الجديدة) بطول 460 كيلو متر.

وفيما يتعلق بمشروعات الموانئ، أشار التقرير إلى ما تم على صعيد الموانئ البحرية، حيث تم تنفيذ 18 مشروعاً استثمارياً بميناء دمياط، بتكلفة 1.03 مليار جنيه، كما تم بناء وتوريد قاطرتين بحريتين بموانئ البحر الأحمر بتكلفة بلغت 514 مليون جنيه.

وفى سياق متصل، تم تنفيذ 5 مشروعات لتطوير ميناء الإسكندرية وميناء الدخيلة بتكلفة 1.5 مليار جنيه، بالإضافة إلى تنفيذ 4 مشروعات لتطوير ميناء السخنة بتكلفة 501.3 مليون دولار و10.1 مليار جنيه.

كما تم تنفيذ 3 مشروعات تطوير بمينائى شرق وغرب بورسعيد بتكلفة 8.3 مليار جنيه، فضلاً عن تنفيذ 6 مشروعات لتطوير موانئ الأدبية والطور والعريش.

وبالنسبة للموانئ البرية والجافة، أشار التقرير إلى أنه لأول مرة فى مصر تم البدء فى إنشاء ميناء جاف بمدينة السادس من أكتوبر على مساحة 100 فدان من خلال تحالف محلى عالمي، وذلك ضمن خطة إنشاء 8 موانئ جافة و5 مراكز لوجستية على مستوى الجمهورية.

واستعرض التقرير عدداً من إشادات ومؤشرات دولية بقطاع النقل المصري، حيث تقدمت مصر 5 مراكز فى مؤشر الفرص اللوجستية الدولية عام 2020 بفضل جودة البنية التحتية لتحتل المركز الـ 23، مقارنة بالمركز 28 عام 2019.

هذا وحصلت مصر على الجائزة المميزة من بنك التنمية الأفريقى لبناء الطرق لعام 2020، وذلك بفضل تنفيذ مشروعات غير مسبوقة فى مجال تطوير الطرق والنقل.

ومن جانبها، أشادت الإيكونوميست باهتمام الحكومة المصرية بتحسين أنظمة النقل وجعلها من أولوياتها ضمن حملة أوسع لتحديث البنية التحتية.

                                           
ads